الرئيسيةمكتبة الصورس .و .جبحـثالأعضاءالمجموعاتالتسجيلدخول

شاطر | 
 

 القبائل السودانية(2)

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
muna.humaida
عضو مؤسس
عضو مؤسس


انثى
عدد المساهمات : 14
تاريخ التسجيل : 07/12/2011

مُساهمةموضوع: القبائل السودانية(2)   الأربعاء ديسمبر 21, 2011 5:26 am

العبابدة:
من قبائل العرب في السودان ومصر ينتسبون إلى عرب الحجاز..
العبابدة: فرقة، يقال: إنها، من أولاد حمدان. وفروعها: البومنصور، أبو ناصر ويقال لهم: العكل، البوغانم الكنابرة، والبو عشيش.
العبابدة: هم من أسلاف البجة.
العبابدة: بطن من السعيد، وألحقهم العزاوي بالغرير.
العشاباب: فرع من العبابدة إحدى قبائل مصر. ينتسب إلى عرب الحجاز. ويقيم في مديرية اسوان.
يعيش في جنوب الصحراء الشرقية ما بين وادي النيل والبحر الأحمر جماعات من البشاريين والعبابدة والجعافرة، وهم يتداخلون مع
النوبيين بالقرب من وادي النيل، ويزداد انفرادهم كلما توجهنا إلى الجنوب والشرق، وهم في مجلمهم البجا وهم عرق حامى شرقى
سكان منطقة ما بين البحر الأحمر والنيل
يهدف هذا الجزء إلى التعرف على سكان المنطقة الواقعة بين النيل والبحر الأحمر - منطقة قبائل البجة الحالية - عشية دخول المسلين
مصر في القرن السابع الميلادي، ونأمل أن يقودنا التعرف على سكان هذه المنطقة في عصورها السابقة على الاجابة على سؤال هام
هو: من هم أسلاف البجة؟ ولما كان مجال الدراسة هنا هو العصر الذي بدأت فيه دولة مروي في الضعف وماتلى ذلك من تحركات
بشرية وتغيرات ثقافية وسياسية أدت إلى إعادة رسم خريطة المنطقة بقيام الممالك المسيحية في القرن السادس الميلادي، فتتبعنا
لماضي سكان منطقة البجة لن يتوغل في البحث في العصورالقديمة بل سيتركز على القرون التي واكبت تلك الأحداث. والتعرف علي
أسلاف البجة ليس بالأمر السهل نسبة لشح المعلومات والمصادر خاصة فيما يتعلق بسكان المناطق الجنوبية من أراضيهم. ويتوفر قدر
معقول من المادة عن السكان خاصة على مناطق النيل والأجزاء الشمالية من المنطقة في المصادر المصرية والمروية واليوناية-
الرومانية يُمَكِّن من محاولة التعرف على أسلاف البجة الذين سكنوا على ساحل البحر الأحمر وعلى شواطئ النيل والمنطقة الواقعة
بينهما.
ولم تكن المنطقة الصحراء الواقعة بين النيل والبحر الأحمر بهذا الجفاف الذي يسودها اليوم، بل كانت إلى وقت قريب من بداية
الحضارة المصرية تتمتع بقدر وافر من المطر وكانت الكثير من الأودية الجافة الآن أنهارًا جاريةً، وكانت الحياة النباتية والحيوانية
غنية. فعلى سبيل المثال كانت مناطق خوري بركة والقاش حتى القرن الثاني عشر الميلادي تتمتع بقدر وافر من المياه والغابات
والحيوبات بما في ذلك الأفيال كما يتضح من وصف جيوش المماليك التي دخلت المنطقة في ذلك الوقت والشعب الذي سكن هذه
المنطقة ينتمي إلي السلالة الأصيلة التي كونت سكان وادي النيل منذ فجر تاريخه. وهنالك بعض الآراء التي ربطت أسلاف أولئك
السكان بهجرات أتت من شبه الجزيرة العربية في الألف الرابع قبل الميلاد.
أن كل الدلائل التاريخية والآثارية وضحت أن سكان الصحارى الواقعة شرقي النيل ينتمون إلى السلالة التي كونت السكان
الأصليين لمناطق الأجزاء الوسطى والشمالية لنهر النيل. ولم يقبل الباحثون اليوم الفرضيات التي تقول بارتباط نشأة حضارة وادي النيل بهجرات دخلت المنطقة من شبه الجزيرة العربية أو من بلاد ما بين النهرين.
ومن المعروف في التاريخ أن سكان هذه المنطقة عرفوا عند قدماء المصريين واليونانيين والرومان بأسماء متعددة، سنتناول ثلاثة فقط
من تلك الأسماء التي أطلقت على المجموعة المعروفة اليوم باسم البجة والتي اشتهرت في تلك الفترة وهي: المِجَباري والتُرُجلُدايت
والبليميين. وتتركز أغلب المادة القديمة التي وردت عن تلك المجموعات عن البليميين لنشاطهم ودورهم البارز في كل مناطق النيل
الممتدة من حلفا حتى الأقصر شمالاً وما يقع شرقيها حتى البحر الأحمر في الفترة السابقة للقرن السابع الميلادي. ولذلك سيتركز حديثا
عليهم بحكم توفر المادة عنهم وباعتبارهم الممثل القديم لشعب البجة بينما نتعرف سريعاً على المِجباري والتُرُجلُدايت.
المِجَباري هو الاسم الذي أطلقته المصادر القديمة على السكان الأصليين القدماء على الساحل الغربي للبحر الأحمر والذين تجولوا في
المناطق الشمالية ما بين البحر الأحمر ونهرالنيل. وقد امتدت مناطق استيطان هذه الفئة من مواطن البجة الحالية في السودان وحتى
المنطقة الواقعة بين الأقصر والبحر الأحمر في الحدود المصرية الحالية شمالاًً.
وقد عرف المِجَباري قديما بالمازوي والمِجاي والمدجاي والمِجو والمِجا
وسنزكرها باسم المِجا لأنه أولاً الاسم الأقدم، فقد ورد في نقش أوني الذي يرحع إلى الأسرة الفرعونية السادسة (2423 – 2242 ق م): "أرسلني
جلالة الملك مرنرع في حفر ترع في الجنوب [جنوب أسوان] وكان رؤساء أقطار ارتت وواوات وايام ومجا يقدمون الخشب لهذا
الغرض." ولأنه ثانياً الاسم الأخف في النطق والأقرب إلى الاسم الحالى "البجة".
ولا خلاف بين المؤرخين أن المِجا الذي ورد ذكرهم في الآثار المصرية القديمة منذ الألف الثالث قبل الميلاد والذين عاشوا في
الصحراء الواقعة إلي الشرق من إقليم واوات (العتباي) هم أسلاف البجة الحاليين. وقد ذكر بلايني الكبير (في القرن الأول الميلادي)
أن بعض الكتاب أطلق عليهم اسم أديَباري وذكر العديد من جيرانهم في المنطقة. ولما كان ملوك مصر منذ عصر الدولة
القديمة في النصف الأول من الألف الثالث قبل الميلاد قد بدؤوا استغلال مناجم الصحراء الشرقية فقد أدي ذلك إلى اشتغال الكثير من
المِجا في المهن المتصلة بالتعدين فقاموا بتأمين تلك الأنشطة بالحراسة والخفارة وتولوا مهمة الأتصال وربط مناطق التعدين بالمدن
المطلة على النيل ويبدوا أن الأجزاء الشمالية من مواطن المِجا – الواقعة الآن في حدود مصر الجنوبية - قد تعرضت للجفاف أكثر من
مناطق الجنوب مما أدى ببعض سكان تلك المناطق إلى النزوح بمواشيهم بالقرب من مصادر المياة على النيل كما أشارت إلى ذلك
بعض الوثائق المصرية القديمة واليونانية.
كما نزح بعضهم إلى المدن المصرية على النيل حيث التحقوا بالكثير من الأعمال كالجندية والعمل في قوة البوليس. وهكذا أصبح المِجا
جزء من مجتمع صعيد مصر سواء المجتمع البدوي في الصحراء أو المدني على النيل في المناطق الواقعة جنوب الأقصر. وقد تم
الاختلاط والتزاوج بين المِجا وسكان صعيد مصر كما يتضح في الآثار المصرية القديمة. وظل ذلك الارتباط قويا حتى عشية دخول
العرب مصر كما سنلاحظ ذلك.
وقد تناولت المصادر الكلاسيكية المِجا – وكذلك التُرُجلُدايت والبليميين – باعتبارهم فروعا للشعوب الكوشية أو الاثيوبية أي الشعوب
السوداء. ومن المعروف أن تلك المصادر أشارت إلى سكان كل المناطق الواقعة على النيل جنوب مصر والمناطق الواقعة غربي النيل
وشرقيه بالكوشيين والاثيوبيين. فسكان المناطق الواقعة ما بين النيل والبحر الأحمر في المصادر القديمة هم جزء من الشعوب الكوشية
أو الاثيوبية. كما ارتبط المِجا منذ فجر تاريخهم بإقليم واوات وقادوا مع الجماعات التي عاشوا معها في تلك المناطق مثل سكان ارتت
وايام والتمحو الثقافات المبكرة في المنطقة والتي تولدت عنها حضارات كرمة ونبتا ومروي. وقد ربط بعض الباحثين بين المِجا
والمِلوها الذين ورد ذكرهم في الآثار المصرية القديمة. ولا زال موضوع المِلوها قيد الدراسة والبحث، فقد رأي البعض ربطهم أيضاً
بكوش باعتبارهم نفس السلالة. ووضحت الآثار القديمة أن المِجا - وفيما بعد التُرُجلُدايت والبليميين - كانو يمثلون قطاعاً هاماًّ من
سكان مملكتي نبتا ومروي، وساهموا بدور فاعل في النشاط التجاري عبر البحر الأحمر ونهر النيل، كما ساهموا في النشاط الدبلماسي
مع القوى التي تعاقبت على حكم مصر وكان من الطبيعي أن تأتي الإشارات إلى مواطن المِجا باعتبارها جزءاً من مروي، أو الإشارة
اليهم باعتبارههم جزءاٍ من الكوشيين.

قبيلة الجعليين


تعتبر قبيلة الجعليين من أكبر القبائل العربية في السودان والتي وصلت إلى السودان في بداية القرن الأول الهجري وقد إستوطنت نهر النيل في المنطقة التي تقع شمال الخرطوم من الشلال السادس "السبلوقة" حجر العسل، إلى منطقة أبو حمد. وتعتبر مدينة شندي عاصمتهم التاريخية وكذلك مدينة المتمة. وقد اشتهر أفراد هذه القبيلة بالشجاعة والكرم وكذلك كانوا يمتهنون الزراعة والتجارة وهذه المهنة قادتهم إلى الهجرة داخل السودان وقد إنتشروا في كل مدن السودان ولا تجد مدينة في السودان تخلوا من الجعليين.

ومن المعروف أن السعداب هم ملوك الجعليين إذ حكموا الجعليين سواء من شندي أو المتمه لمدة تزيد على قرنين 1588م إلى 1821م، وبما أن الجعليين من أكبر القبائل العربية في السودان إذ ينتمون إلى العباس بن عبد المطلب وإليك تسلسل النسب من السته وهم آخر ملوك "مك" وهم إدريس "أبو دريع" وبشارة والفحل ونمر وكمبلاوي ودياب أبناء عبد السلام "الفتلوب" بن إدريس التولي بن سليمان العدار بن دياب البرنس بن سعد أبو دبوس "قيل أنه رجل صالح وهو جد السعداب" بن عبد السلام بن عبد المعبود بن عدلان "وله إخوة وهم نافع ونفيع وجابر وجبير وعبد العال ومسلم" بن عرمان بن ضواب بن غانم بن حميدان بن صبح أبو مرخه بن مسمار بن سرار بن السلطان حسن كردم "جاء إلى السودان من الكوفة" بن أبو الديس قضاعة بن عبد الله بن حرقان بن مسروق
بن أحمد بن إبراهيم جعل بن إدريس بن قيس بن يمن بن عدنان بن قصاص بن كرب بن محمد هاطل بن أحمد ياطل بن محمد ذو
الكلاع بن سعد بن الفضل بن العباس بن محمد علي بن عبد الله بن العباس بن عبد المطلب.


مصدر ثاني :


تشكل المجموعة الجعلية قدراً كبيراً من سكان شمال السودان وغربه وأجزاء كثيرة من مناطقه الاخرى وبالأخص من أبي حمد الى الخرطوم , وهم ينتسبون الى ابراهيم جعل الذي ينتهي نسبه الى سيدنا العباس لذلك فهم يسمون ايضا عباسية ويطلق اسم الجعليين اطلاقا عاما فيشمل جميع ابناء ابراهيم جعل الذين ينتمون في جملتهم الى حسن كردم فيشملون :

أولاً : القبائل على النيل على الوجه التالي :

الجعليون ابناء عرمان : من العبيدية الى السبلوقة تقريباً .
الميرفاب : الى شمال عطبرة حول بربر والعبيدية .
الرباطاب : من بربر الى ابي حمد
المناصير : من ابي حمد الى اخر الشلال الرابع
الشايقية : من الشلال الرابع الى الدبة
الجوابرة : بنو جابر داخل بلاد النوبة ويعيشون بين الدناقلة والمحس
الركابية والجموعية والعوضية : شمال وجنوب ام درمان الى حدود الكواهلة والجمع غرب النيل الابيض الى الجنوب من بلاد الكواهلة

ثانياً : القبائل المقمسة بين النيل وكردفان على الوجه التالي :

البديرية : في شمال السودان وكردفان والشويحات والطريفية . وأما من ابتعد عن النيل فهم الجوامعة في
اواسط كردفان شمال شرق الابيض .
الغديات : الى جنوب الابيض
البطاحين في النصف الشمالي من البطانة الى جانب الماجدية والكرتان والحاكماب والمناصرة والضباب والمقابضة والفضيلة والصنديداب والفاضلاب والسريحاب .

ويطلق الاسم إطلاقاً خاصاً على الجعليين الذين ليس لهم إلا هذا الاسم وهم أبناء عرمان الذين يمتد موطنهم من شلال السبلوقة الى عطبرة تقريباً وهم يشملون :
الزيداب , المكابراب , الكتياب , الشعديناب , المسلماب , الجبلاب , الكالياب , العمراب , الكبوشاب , والقنديلاب , المجاذيب , الحسبلاب , الجودلاب , الكراكسة , النافعاب , النفيعاب , السعداب , المحمداب .
أسماء ملوك الجعليين :

1) سعد أبو دبوس ( 20 سنة .
2) سليمان العدار ( 7 سنوات
3) ادريس بين سليمان ( 35 سنة
4) عبدالسلام ( سنة واحدة
5) الفحل بن عبدالسلام ( 15 سنة
6) ادريس اخو الفحل ( 6سنوات
7) دياب ( 12 سنة
Cool قنبلاوي ( 3 سنوات
9) بشارة ( 7 سنوات
10) سليمان بن سالم ( 15 سنة
11) سعد الثاني ( سنتان
12) ادريس الثالث ( 20 سنة قتله ملوك الفونج
13) سعد الثالث ( 40 سنة قتله بعض اهله الجعليين
14) ابنه مساعد (13 سنة قتله الكواهلة
15) محمد ( ابو المك نمر ) (13 سنة
16) ابنه نمر ( 17 سنة انتى ملكه بالغزو التركي عام 1821م

ويلاحظ ان الخلاف حول زعامة الجعليين بين السعداب ( ملوك شندي ) والنفيعاب ( ملوك المتمة ) , انتهى في نهاية المطاف بأن حكم السعداب شندي وما حولها , والنفيعاب المتمة وما حولها .
ونورد فيما يلي رواية اخرى عن نسب الجعليين ابناء عرمان بن ضواب بن غانم بن حميدان بن صبح ابو مرخة بن مسمار بن سرار بن كردم بن قضاعة بن حرقان بن مسروق بن احمداليماني بن ابراهيم ابن ابي ادريس بين قيس بن يمن الخزرجي بن عدنان بن قصاص بن كرب بن هاطل بن ياطل بن ذي الكلاع الحميري بن سعد الانصاري بن الفضل بين عبدالله بن عباس .



وقبيلة الجعليين شلوخهم من الشلوخ المشهورة في السودان: وهي شلخوخ ذو الثلاث خطوط عمودية

منقول
يتبع
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
 
القبائل السودانية(2)
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
بيت التوثيق السوداني :: سودانيات :: السكان-
انتقل الى: